كتب هاني الصافي


محافظ البحيرة …….الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه التلاعب بقوت المواطنين.


حملات مكثفة لضبط الأسواق وردع المخالفين.

غلق مخبز بلدي بكوم حمادة لمدة ٣ شهور لتصرفه في الخبز وبيعه بالسوق السوادء.

 

قرر اللواء/ هشام آمنة غلق أحد المخابز البلدية بكوم حمادة لمدة ثلاث شهور بالإضافة إلى إنذازه في حالة تكرار المخالفة بغلقه بشكل نهائي، مشدداً على إستمرار الحملات وتطبيق العقوبات التي من شأنها ردع المخالفين والمتلاعبين بحقوق المستفيدين من الدعم وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

جاء ذلك بناءً على المذكرة المعروضة من المحاسب/ مجدي الخضر – وكيل وزارة التموين بقيام مخبز بلدي مدعم بكوم حمادة يقوم بالتصرف في كميات من الخبز البلدي المدعم داخل تروسيكل وممتنع عن بيع الخبز للمواطنين أمام المخبز.

حيث تم التوجه إلى مقر المخبز المذكور للتأكد من مطابقة الأرصدة الموجودة وتبين أنه قام بتجميع ٢ شيكارة دقيق بلدي ۸۲ ٪ زنة ٥٠ كجم.

كما تم المرور مرة أخرى على المخبر فوجد أنه متصرف في كمية من الدقيق قدرها ۷ شكائر دقيق بلدي ۸۲ ٪ زنة ٥٠ كجم، وإنتاج خبز بلدي غير مطابق للمواصفات وأن الحصة التأمينية للمخبز ۲۰ شيكارة زنة ٥٠ كجم يومياً، كما تبين وجود غرامات مالية مستحقة على المخبز مبلغ وقدره ١٣ ألف و٨٨٧ جنية.

وعليه فقد قرر اللواء المحافظ غلق المخبز المذكور مع تكثيف الحملات لضبط الأسواق والمرور المستمر على المخابز البلدية المدعمة للتأكد من إنتاج خبز مطابق للمواصفات والأوزان والحفاظ على الدعم وضمان وصوله لمستحقيه والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه المتاجرة بصحة وسلامة وأقوات المواطنين.

 

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: