كتب/ جمال ضرغام

 

 

نرفض حادث المنصورة …

إن ما حدث اليوم مع الطالبة نيرة أشرف أحمد عبدالقادر.
التي كانت بكلية اداب المنصورة بالفرقة الثالثة قسم اللغات الشرقية والتي وافتها المنية اليوم إثر الحادث الأليم الذي لم يكن يتخيل أحد أن تنتهي حياة نيرة بتلك الطريقة البشعة، لم يدر في خلدها ولو للحظة أن تدفع حياتها ثمنا لتهور شاب استهتر بحياتها وحياة من حولها ليقرر في لحظة طيش أن يحرمها من أهلها
نحن ندين هذا الحادث ونرفضه جملة وتفصيلا،

 


ونسأل الله، عز وجل، أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته، وأن يلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه.

نسر ذلك الدكتور محمود سعد عضو مجلس النواب، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك.

 

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: