كتب هاني الصافي


قررت محكمة جنايات دمنهور احاله المتهم بقتل الطفله رضوى 9سنوات وهتك عرضها بمركز كوم حماده الي فضيله المفتي


وأصدرت القرار محكمة جنايات دمنهوربرئاسة المستشار حسنى جمال عليان، وعضوية المستشارين تامر السيد عبدالمحسن، وشريف عبدالمقصود إبراهيم، في القضية رقم 30350 لسنة 2021 جنايات كوم حمادة، والمقيدة برقم 1861 لسنة2021 جنايات کلي جنوب دمنهور، والمتهم فيها «محمد .أ .أ».

 

وتعود أحداث القضية إلى شهر نوفمبر الماضي، بتلقى مأمور مركز شرطة كوم حمادة بلاغًا من والد الطفلة رضوى محمد زايد، بتغيب ابنته عن المنزل عقب خروجها لشراء بعض الأدوية من إحدى صيدلية في قرية كفر سلامون وعدم عودتها للمنزل.

 

وتوصلت التحريات إلى أن مرتكب الجريمة هو «محمد .أ .أ» 25 سنة، سائق توك توك، وأن المهتم قام باستدراج الطفلة لمسكنه أثناء عودتها للمنزل بزعم إعطائها شيء لوالدتها، وحاول التعدي عليها إلا أنها قامت بالصراخ، فقام المتهم بكتم أنفاسها حتى لفظت أنفاسها الأخيرة على يده. وأضافت التحريات أن المتهم قام بهتك عرض الطفلة ثلاث مرات، بعد قتلها وفق تقرير الطب الشرعي، ثم وضعها داخل جوالين وألقاها من أعلى سطح مسكنه لحين التخلص من جثمانها.

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: