كتب / جمال ضرغام

_______________________

 

اعترافات مثيرة أدلت بها سيدتين، عقب ضبطهما، خاصة بعد انتشار فيديوهات جنسية لهما مع رجل، بمركز رشيد، واللاتي أكدن علي أن الفلوس كانت هدفهن، وليس مهماً مع من نمارس الرزيلة.

 

القصة بدأت كالتالي :

 

كانت قد وردت معلومات لضباط قسم مكافحة جرائم الآداب العامة بالمديرية مفادها تداول مقاطع فيديو بمدينة رشيد تحوى مشاهد جنسية تجمع رجل وسيدتين من النسوة الساقطات حال قيامهم بممارسة الرزيلة.

 توصلت التحريات .. إلى تحديد النسوة الساقطات حال ممارستهم الرزيلة وهم كل من :

1- هند  م ع    سن 29 ربة منزل 

2- دعاء  ا ز    سن 28 ربة منزل .. ومقيما / مركز رشيد.  

    بتقنيين الإجراءات .. تم ضبطهما وبمواجهتهما اعترفتا بقيامهما بممارسة الرزيلة وتصوير أنفسهم أثناء ممارسة الرزيلة مع الرجال راغبى المتعة الحرام بدون تميز وبمقابل أجر مادى .

تحرر المحضر  اللازم مركز شرطة رشيد

علومات لضباط قسم مكافحة جرائم الآداب العامة بالمديرية مفادها تداول مقاطع فيديو بمدينة رشيد تحوى مشاهد جنسية تجمع رجل وسيدتين من النسوة الساقطات حال قيامهم بممارسة الرزيلة                    توصلت التحريات .. إلى تحديد النسوة الساقطات حال ممارستهم الرزيلة وهم كل من :

1- هند  م ع    سن 29 ربة منزل. 

2- دعاء  ا ز    سن 28 ربة منزل .. ومقيما / مركز رشيد.   

    بتقنيين الإجراءات .. تم ضبطهما وبمواجهتهما اعترفتا بقيامهما بممارسة الرزيلة وتصوير أنفسهم أثناء ممارسة الرزيلة مع الرجال راغبى المتعة الحرام بدون تميز وبمقابل أجر مادى .. تحرر المحضر  اللازم مركز شرطة رشيد. 

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: