كتب هاني الصافي

قام المهندس محمد إسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة يرافقه المهندس ناجى السيد حسن مدير عام الزراعة والمهندس عماد الشهاوى رئيس الجمعية المركزية والحاج عبده عبد الغنى صقر رئيس المشتركة بحوش عيسى ، بزيارة تفقدية للإدارة الزراعية بكوم حمادة وكان فى استقبالهم المهندس عبد السلام بسيونى مدير الإدارة الزراعية وجميع العاملين بالإدارة ، حيث تم تفقد حديقة ” ملتقى الزراعيين ” والتى تم تطويرها وتجميلها بالجهود الذاتية بعد ان كانت مقلب للقمامة ، وقطعة الأرض طوليه على مساحة 400م2 وتم زراعتها وتسويرها بالكامل وتنجيلها وإنشاء نافورة مميزة ، وتعد هذه الحديقة حاليا من المواقع المميزة فى مركز كوم حمادة لكونها فى موقع متميز ، والفضل يرجع إلى مدير الإدارة وجميع العاملين الذين ساهموا بشكل ايجابى وبالجهود الذاتية لاستغلال المكان أفضل استغلال ،وقام المهندس محمد الزواوى وكيل الوزارة ومرافقيه بتفقد جميع أقسام الإدارة الزراعية ووجه بضرورة التصدى لحالات التعدى على الأرض الزراعية على ان تتم الازاله الفورية فى المهد مع تطبيق القانون وشدد على عدم التعامل مع السماسرة والوسطاء فى إنهاء أية تراخيص كما أكد على ضرورة سرعة انجاز التراخيص خاصة تراخيص الإنتاج الحيوانى وطالب رئيس القسم بالا تزيد مدة إنهاء الإجراءات عن أسبوع واحد فقط كما أكد على ضرورة تدريب العاملين من صغار السن من قبل الخبرات الكبيرة الموجودة فى الإدارة وذلك للاعتماد عليهم خلال المرحلة المقبلة حيث انه تلاحظ فى الاونه الأخيرة خروج العديد من قيادات الزراعة إلى سن المعاش ولذلك أصبح واجب علينا جمعا ان نجهز صف ثانى وثالث من الشباب لأنهم سيكونون قيادات المستقبل القريب فى خلال عامين أو ثلاثة على الأكثر ، ثم وجه لهم الشكر والتقدير على ما بذلوه من جهد فى تطوير وتهذيب وتجميل قطعة الأرض التى أصبحت بحق حديقة رائعة بفضلكم انتم ويكفى إنكم مشكورين لم تكلفوا الدولة اى أعباء ماليه فى هذا الانجاز المتميز والذى يحسب لمدير الإدارة ولكم جميعا ، جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقد بقاعة الاجتماعات بالإدارة بحضور العاملين .
وكان قد رحب المهندس عبد السلام بسيونى مدير الإدارة بوكيل الوزارة ومرافقيه ، ثم استعرض كافة الانجازات التى تمت خلال الثلاثة شهور الأخيرة خاصة فى حماية الاراضى والحيازات ومنظومة كارت الفلاح وتطهير الترع والمصارف استعدادا لموسم الشتاء وأكد أيضا على ان جميع العاملين بالإدارة الزراعية بكوم حمادة يعملون على قلب رجل واحد وتربطهم علاقات أسرية وعلاقات طيبه مع بعضهم البعض وأشار إلى انه قد تولى خلال الشهور الماضية أكثر من 5 قيادات شابة المسئولية فى كافة الأقسام والفضل يرجع إلى زملائهم من كبار السن الذين أثقلوهم بالخبرات العلمية والعملية ، لذلك فانا أتوجه إلى كلا زملائي فى الإدارة بالشكر والتقدير على ما يبذلونه من جهد من اجل الارتقاء بمركزنا زراعيا ومن اجل مصرنا الحبيبة

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: