كتب هاني الصافي تمكن ضباط مباحث البحيرة برئاسة اللواء محمد عبدالمنعم شرباش، مدير المباحث من كشف غموض العثور على جثة سيدة فى العقد الرابع من العمر بدون ملابس داخل جوال بأحد الشوارع فى مدينة وادى النطرون بمحافظة البحيرة.

البداية بتلقى مدير أمن البحيرة إخطارًا من المقدم محمد رسلان، رئيس مباحث مركز شرطة وادى النطرون بالعثور على جثة سيدة مجهولة الهوية، في العقد الرابع من العمر، عارية، ومصابة بكدمات متفرقة، داخل جوال بلاستيك بأحد الشوارع.

وعلى الفور أمر اللواء محمد شرباش، مدير مباحث البحيرة تشكيل فريق بحث برئاسة العميد أحمد لطفى رئيس مباحث المديرية والعقيد حازم الشيخ، رئيس فرع البحث الجنائي والمقدم محمد رسلان، رئيس المباحث لسرعة كشف غموض الواقعة.

ونجح فريق البحث في تحديد هوية المجنى عليها، وهى “نعمة م ش “41 سنة ربة منزل، من محافظة سوهاج ومقيمة بمركز وادى النطرون منذ ثلاث سنوات وفى وقت لاحق حضر شقيقها، تاجر، 49 سنة، وتعرف على الجثة، وقرر أنها لشقيقته، وأنها تقيم مع زوجها، “مسعود. ر. س” عامل، 44 سنة، وأنه انقطعت صلته بها وزوجها منذ فترة، حيث اعتاد الأخير تغيير محل إقامتها بصفة مستمرة.

كما توصل فريق البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة زوج المجنى عليها وعقب تقنين الإجراءات، تم استهدافه بمأمورية، وضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، وأقر بتوتر علاقته الزوجية بالمجنى عليها، عقب انقطاع صلتها بأشقائها، فضلًا عن الانتقادات الموجَّهة إليه من المجنى عليها بشأن غرابة سلوكه لإصابته بحالات اكتئاب دائم، وكثرة تغيير محل إقامتهما، وأنه في يوم الواقعة حدثت بينهما مشادة كلامية، أثناء ممارسة العلاقة الحميمية تطورت إلى مشاجرة، قام على إثرها بتوجيه عدة ضربات إليها بالأيدى والعصى، حتى أودى بحياتها، وقام بوضعها داخل جوال، وإلقائها، وأرشد عن الأداة المستخدمة.

وأمام المستشار عز الدين غلوش أكد نجل المجنى عليها الذى يبلغ 14 عاما بأنه شاهد والده أثناء قيامه بالتعدى عل

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: