كتب محمو ناصر


 

 

 

سجل مستشفى أبو خليفة للحجر الصحى بمحافظة الإسماعيلية، رقمًا جديدًا فى حالات التعافى من فيروس كورونا المستجد، والخروج التام، بعد أن خرج 3 حالات جدد، بعد تماثلهم للشفاء وتحولت نتيجة التحاليل المعملية الخاصة بهم من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19)، ليصل أعداد حالات الشفاء والتعافى التام إلى 78 حالة حتى الآن من الحجر الصحى بالإسماعيلية.

وقال الدكتور محمد خالد، نائب مدير مستشفي أبو خليفة للحجر الصحى، إن من أصعب الحالات المتواجدة بالحجر الصحى، واجهت الفريق الطبى حتى الآن، هى حالات مصابة بكورونا تعانى من جلطة شريان رئوى، وحالة أخرى جلطة قلب، وحالة جلطة بالمخ، ومازال العبض منهم تحت العلاج في تحسن بفضل الله، مشيرًا إلي أن المريض المصاب بجلطة شريان الرئوي هى لمواطن أمريكى 49 سنة، وتم منحه المزيب وتحسنت حالته وخرج بعد تعافيه تمامًا. واحتفل الفريق الطبى والعاملين بمستشفى أبو خليفة بحالات الخروج الجديدة وارتفاع أعداد المتعافين إلى 78 حالة حتى الآن، وهو معدل جيد، بالنسبة لعدد الحالات التى استقبلها المستشفى، حيث يستقبل المستشفى حالات عديدة من عدد كبير من المحافظات.

وفى الإسماعيلية، عقب بدء ظهور، حالات إيجابية من مصابى فيروس كورونا فى المحافظات، كان مستشفى أبوخليفة الطوارئ، بالإسماعيلية والواقع على طريق “الإسماعيلية – بورسعيد”، جاهزًا ليكون مقرًا للحجر الصحى من أجل استقبال أى حالة إصابة بفيروس “كورونا”.

واستقبل المستشفى أعداد كبيرة من كل المحافظات، بعد أن أنهت مديرية الصحة بالإسماعيلية استعداداتها، لتجهيز المستشفى، والذى كان قد تم افتتاحه قبل عام، وتم اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، كما تم منع الإجازات بجميع الإدارات التابعة لقطاع الطب الوقائى، والتأكد من سلامة التجهيزات مستشفى أبوخليفة الطوارئ، أقسام الحجر الصحى، وتوفير مستلزمات مكافحة العدوى “الكمامات، والجوانتى، والمواد المطهرة”.

 

 

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: