كتب هاني الصافيقضت محكمة جنايات دمنهور الدائرة الحادية عشر والمنعقدة بمحكمة الرحمانية، برئاسة المستشار عبدالحي بقوش، الحكم بالإعدام شنقًا على المتهمة “سحر.إ.أ”، ربة منزل، لاتهامها بقتل طفلتها الرضيعة عن طريق إرضاعها بمادة كاوية بأحد المستوصفات الطبية الخاصة بالبحيرة

كما قضت هيئة المحكمة جلسة على باقي المتهمين في القضية، وهم “إبراهيم. ف.أ”، و”أحمد.إ.ا”، و”محمد. ج.ا”، و”محمد. ع.ا” بالحكم لمدة عام مع إيقاف التنفيذ

وترجع أحداث الواقعة إلى اكتشاف طاقم التمريض والطبيب النبطشي بمستوصف خاص بمدينة الرحمانية، تدهور الحالة الصحية للطفلة ووجود آثار تآكل على شفتيها، فسارعوا بإبلاغ الطبيب المسؤول عن الحضانة، الذى وجه تهمة الإهمال لفريق التمريض، بعد أن كانت حالة الطفلة جيدة

وطلب مدير الحضانة بالمركز الطبي، من طاقم التمريض والطبيب المتابع، آخر من تعامل مع الطفلة ومراجعة كاميرات المراقبة، ليتضح أن والدة الطفلة طلبت من التمريض أن ترضعها، وعقب الانفراد بها أخرجت من طيات ملابسها سرنجة بها مادة كاوية “ماء نار”، وأرضعت الطفلة المادة الكاوية، وألقت السرنجة في سلة المهملات عقب الانتهاء من جريمتها

وعقب عودة والد الطفلة المجني عليها، الذي كان يعمل خارج البلاد، أثناء وقوع الحادث، حرر محضرًا بالواقعة أكد فيه أنه تلقى اتصالًا من شقيقه يخبره أن ابنته…..

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: