كتب هاني الصافي


تمكن ضباط قطاع الأمن العام، تحت إشراف اللواء علاء سليم، مساعد وزير الداخلية للأمن العام، من ضبط شخص لترويجه الشهادات الحكومية المزورة، وتحديدًا الخاصة بشهادات التصالح في مخالفات البناء، للتهرب من سداد قيمة المخالفات.

وكان اللواء مجدى القمرى، مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارا من مركز شرطة كوم حمادة، بورود معلومات لضباط الأمن العام بقيام مالك مكتب تصوير مستندات، ٤٠ سنة، يقيم بمدينة كوم حمادة، بتزوير واصطناع شهادات منسوب صدورها لبعض الوحدات المحلية التابعة للمحافظة، تفيد بالتصالح في مخالفات البناء، وبيعها للمواطنين الصادر ضدهم أحكام في مخالفات بناء، للتهرب من سداد المبالغ المالية قيمة تلك المخالفات، مقابل تحصله على مبالغ مالية متخذًا من دائرة مركز كوم حمادة مكانًا لمزاولة نشاطه الإجرامى.

تم تقنين الإجراءات واستهداف المذكور بمأمورية من الأمن العام ومباحث المركز وضبطه وبحوزته 70 شهادة تصالح في مخالفات بناء منسوب صدورها لبعض الوحدات المحلية بالمحافظة، وعدد من الشهادات الأخرى المنسوب صدورها إلى جهات حكومية وشهادات صحية وجامعية، كما تم ضبط جهاز كمبيوتر بمشتملاته وطباعة ألوان، واعترف بحيازته المضبوطات وقيامه بتزوير تلك المحررات باستخدام الأجهزة المضبوطة بغرض بيعها مقابل مبالغ مالية.

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: