التخطي إلى المحتوى

كتب هاني الصافي

رفضت محكمة القضاء الإداري الدعوى المقامة من محمد علي عبده نائب رئيس حزب الوفد، والتي يطالب فيها بوقف القرار المطعون فيه والصادر من الهيئة الوطنية للانتخابات ولجنة فحص طلبات الترشح بقبول أوراق مرشحي حزب الوفد.
اختصمت الدعوي التي حملت رقم 61829 لسنة ٧٤ ق، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، ورئيس لجنة فحص طلبات الترشيح لانتخابات مجلس النواب، وبهاء الدين أبو شقة رئيس حزب الوفد، ووزير الداخلية، ووزير التنمية المحلية.
طالبت الدعوى بوقف قرار الهيئة الوطنية للانتخابات ولجنة فحص طلبات الترشح بقبول أوراق مرشحي حزب الوفد واستبعادهم من كشوف الناخبين وهم: سوسن حسني حافظ، أيمن محمد سالم فرح، سحر مصطفى إبراهيم القاضي، محمد عوض السيد محمد، فتحية السنوسى أبو بكر محمد راجح، هبة الطنباري، مصطفى الإمام، عبدالباسط غريب أحمد عبدالرحم الشرقاوي.
قال المدعي في دعواه، أن الهيئة قد أعلنت عن إدراج أسمائهم ضمن مرشحي حزب الوفد على القائمة الوطنية من أجل مصر، وذلك لعدم استيفائهم شروط العضوية الحزبية طبقا للائحة النظام الداخلى لحزب الوفد.
أضاف المدعى من ضمن أسباب ضرورة استبعادهم صدور قرار الهيئة العليا لحزب الوفد بعدم خوض الحزب للانتخابات البرلمانية القادمة والانسحاب من القائمة الوطنية من أجل مصر طبقا للائحة النظام الداخلي لحزب الوفد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: