كتب هانى الصافى


عاقبت محكمة جنايات دمنهور برئاسة المستشار حسن معوض الباهى ،وعضوية المستشارين شريف الحيلة ورامى سعيد محمد ، ربة منزل بالسجن 15 عاما لاتهامها بقتل طفلى زوجها ، لعدم قدرتها على الانجاب .

تلقى اللواء مجدي القمرى ، مدير أمن البحيرة السابق إخطارًا من مركز شرطة حوش عيسى ، بوصول طفلة عمرها عام ونصف جثة هامدة الى المستشفى العام وكشفت التحريات الامنية وراء ارتكاب الواقعة ” هناء . ط. ف” 26 سنة ، زوجة والد المجني عليهاوللانتقام منها لعدم قدرتها على الإنجاب ، وتبين من التحريات أيضا المتهمة قامت قبل ذلك بقتل شقيق الطفلة البالغ من العمر 4 سنوات ، بعدما كتمت أنفاسه بمخده أثناء نومه ، ولم يشك أحدا فى وفاة الطفل فى شهررمضان الماضى .

وأمام النيابة أدلت المتهمة باعترافات خطيرة ، ذكرت فيها أنها تزوجت أكثر من مرة وتم طلاقها لعدم الانجاب ، وزوجها الأخير ” أ . ن . ر ” لديها طفلان ولد وبنت ، تمكنت من قتل الأول ولم يكتشف أحد الجريمة ، الا أنها فى الثانية اعتدت على الطفلة بالضرب المبرح ، بحجة تأديبها ، حتى لفظت أنفسها الأخيرة ، وعندما عاد الزوج من عمله أخبرته أنه الطفلة نائمة ، ولكنه شك فى الأمر ، بعدما وجد على جسدها أثار الضرب ، وتوجه بها الى المستشفى وهناك أخبروه أنها فارقت الحياه ، وأن السبب جنائى وتم ابلاغ مركز شرطة حوش عيسى بالواقعة

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: