التخطي إلى المحتوى

كتب هاني الصافي


شهدت عزبة الصفاصيف بمركز دمنهور بمحافظة البحيرة، صباح اليوم الأربعاء، واقعة مؤسفة حيث عثر الأهالى على ربة منزل وابنتها جثتين هامدتين داخل منزلهما فى ظروف غامضة.

 

تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحيرة إخطارا من مأمور مركز شرطة مركز دمنهور يفيد بالعثور على جثة ربة منزل وابنتها داخل منزلهما بقرية الصفاصيف التابعة لدائرة المركز.

 

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة دمنهور لموقع الحادث، وتبين العثور على جثة “بسيمة ع ع” ٣٧ سنة ربة منزل وابنتها “جنا حمادة فايز عبد الحميد” ٧ سنوات داخل شقة مستأجرة بمنزل سلامة صبحى حسانين أبو يمن، وأسفرت المعاينة الأولية عن وجود إناء متفحم على بوتاجاز وبه آثار طعام، وأشارت التحريات الأولية إلى أن سبب الوفاة استنشاق غاز ثانى أكسيد الكربون بسبب احتراق الإناء أثناء نوم المجنى عليهن.

 

تم تحرير المحضر اللازم وجارى العرض على النيابة العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: