التخطي إلى المحتوى

كتب هاني الصافي


خلال إجتماعه لتنفيذ توجيهات السيد الرئيس ….

 

محافظ البحيرة : البدء فى تنفيذ حملات مكبرة لإزالة التعديات على المجاري المائية .

 

– تنفيذ أكثر من ٨٣ ألف حالة إزالة خلال ثلاث سنوات وحتى الآن منها ١١ ألف حالة على المجاري المائية .

 

 

فى إطار توجيهات السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي- رئيس الجمهورية، بإزالة كافه التعديات على الأراضي الزراعية والمجاري المائية خلال فترة زمنية لا تتجاوز ٦ أشهر .

 

عقد اللواء/ هشام آمنة – محافظ البحيرة إجتماعاً بقاعة الإجتماعات بمجمع دمنهور الثقافى بحضور م/ حازم الأشموني – السكرتير العام للمحافظة واللواء/ محمد شوقي بدر – السكرتير العام المساعد ورؤساء الوحدات المحلية ومدير مديرية الري ومسؤلي الإدارة المركزية لإقليم الصرف وحمايه النيل .

 

وتم خلال الإجتماع بحث الموقف الحالي لحجم التعديات على الأراضي الزراعية والمجاري المائية بنطاق المحافظة والإجراءات المتبعة لإزالة تلك التعديات وفقاً لبرنامج زمني محدد تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس .

 

وأستعرض اللواء المحافظ البيان الذى أعدته مديرية الموارد المائية والري بشان موقف التعديات على المجاري والمصارف المائية والتى تمت عبر العقود الماضية وحتى الآن .

 

حيث شدد اللواء المحافظ على رفع درجة الإستعداد والجاهزية التامة مع التأكيد على جاهزية كافة المعدات اللازمة لتنفيذ موجات كبرى لإزالة التعديات بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية، مع إستمرار حملات الإزالة الفورية للحالات البسيطة وذات الأولوية والتى تتم منذ بداية الأسبوع الجاري وإعداد تقرير يومي بالأعمال الجاري تنفيذها .

 

مشيرا أن الثلاث سنوات الماضية شهدت تنفيذ أكثر من ٨٣ ألف حالة إزالة على الترع والمصارف والأراضي الزراعية وأملاك الدولة منهم أكثر من ١١ ألف حالة على نهر النيل والترع والمصارف .

 

وأكد محافظ البحيرة أنه سيتم تنظيم حملات مكبرة بالتنسيق مع الأمن وكافة الجهات المعنية لإزالة كافة صور التعديات مهما كان نوعها على حرم النيل والمجاري المائية بنطاق مدن ومراكز وقرى المحافظة وستكون حملات رادعة بإزالة كافة التعديات حتى سطح الأرض، موجهاً بالمتابعة الدورية وإزالة أية تعديات فى المهد وإتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين .

 

من الجدير بالذكر أن محافظة البحيرة يوجد بها أكثر من ٧٠٠٠ كم طولي من الترع والمصارف والمجاري المائية ( ٣٩٠٠ ترع – ٣١٠٠ مصارف) .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: